الخميس 9 ,شعبان 1425 Thursday 23rd September,2004
يوم الوطن عز لنا.. والموحِّد.....
من القلب إلى.....
قدموا تهانيهم لقيادة المملكة.. وأشادوا.....
تهنئة بيوم.....
دعوة إلى الحفاظ على.....
بمناسبة اليوم الوطني الـ.....
نجران تحتفل باليوم الوطني برفع.....
وصفوه بيوم التتويج لأمجاد وانجازات.....
بمناسبة الذكرى ال (74) لليوم.....
من أجل الوحدة.....
بمناسبة اليوم الوطني الـ74.....
أساس متين ودستور.....
المسؤولون والمواطنون في وادي الدواسر.....
رجال الأعمال والخبراء.....
رؤساء المراكز بسدير في يوم.....
الوحدة.....
خبراء الاقتصاد ورجال الأعمال يهنئون.....
عزيمة.....
في ندوة (الجزيرة) عن واقع.....
مكاسب.....
مسؤولون وأكاديميون ورجال أعمال بمناسبة.....
يوم صناعة.....
المواطن يتذكر الإنجازات الأمنية المتواصلة.....
وفاء.....
محمد بن هادي الدوسري أحد.....
أكدوا أن سياسة المملكة.. تمكنت.....
74 عاماً من البذل.....
محافظ وأهالي الطائف يسترجعون معاني.....
أعربوا عن فخرهم بيوم الوطن.....
اليوم الوطني راسخ في.....
عبروا عن اعتزازهم بذكرى اليوم.....
ترسيخ الوحدة.....
رؤساء الدوائر الحكومية وأعيان العرضيتين.....
قائد مدارس الحرس الوطني العسكرية.....
يهتم بتحقيق التوازن بين احتياجات.....
من القلب إلى.....
من القلب إلى.....
أسسها الملك عبدالعزيز وبلغت ذروة.....
بمناسبة اليوم الوطني.. (الجزيرة) تستعرض.....
أكدوا أهمية المناسبة وعِبَرها.....
عدد من الأخوات المقيمات يشاركن.....
الشخصية والثوابت الوطنية والإسلامية من.....
قادة الكشافة يعبرون عن مشاعرهم.....
المسؤولون والمواطنون في.....
المسؤولون والمواطنون في محافظة المجمعة.....
يوم الوطن في عيون سيدات.....
اعتبروا ذكرى اليوم الوطني مناسبة.....
إعلاميات يتحدثن عن يوم.....
في مناسبة اليوم الوطني.....
في ذكرى اليوم.....
وصفوا اليوم الوطني بذكرى الملحمة.....
وطن الأمن.....
من مسيرة البطل المؤسس.. الملك.....
نهضة.....
ذاك.....
تاريخ أمة .. ومسيرة.....
في يوم الوطن..هل نستمع للأبناء.....
تجدد الذكرى وثبات.....
يومنا الوطني في عام.....
الإنجازات الرياضية تتوالى في ظل.....
المدار.....
بعد أن طالب المنصفون.....
سيوف.....
قراءة في.....
سيرة.....
مدار.....
الدار لآل.....
هنا مجد.....
أشد من قتلة المعصوم.....
ارفع لك الصوت عالي يا.....
استعدادات مكثفة وبرامج جديدة لليوم.....
كوكب.....
عزيمة وإرادة
د.محمد صالح بن طاهر بنتن(*)

بتوحيد المملكة العربية السعودية على يد المغفور له الملك عبد العزيز - طيب الله ثراه- كانت بداية التحول الحضاري الكبير والانطلاقة الرائدة في جميع المجالات؛ فقد استطاع المؤسس لهذا الكيان الكبير بحنكة وقوة الإرادة أن يقهر المستحيل، ويذلل الصعاب، وأن يصنع من هذه الرقعة المترامية الأطراف كياناً واحداً متآلفاً ومتجانساً، لتبدأ مرحلة جديدة من الاستقرار والرخاء، والتطور والبناء، هي ثمار مرحلة سابقة زاهرة بالتضحية والعطاء والبطولة والفداء.
لقد بدأ الملك عبد العزيز - طيب الله ثراه - مسيرة التأسيس والبناء معتمداً على الله أولاً، ثم على عزيمة وإرادة الإنسان، فكان العنصر الرئيس في معادلة البناء في ظروف صعبة متواضعة الإمكانيات، قليلة الموارد المادية والبشرية، وكان التلاحم النابع عن الإخلاص والإحساس الصادق والانتماء لإنسان هذا الوطن عاملاً رئيساً في صنع تاريخ وحضارة الوطن، وها هو الصرح الذي وضع الملك عبد العزيز لبناته الأولى يعلو إلى عنان السماء، بعد أن واصل أبناؤه البررة ما بدأه القائد الرائد لتنهض هذه البلاد بدورها الحضاري، ومسؤولياتها التاريخية على المستوى الإقليمي والدولي، حاملةً راية التوحيد ومبادئ وقيم الإسلام العظيمة، ولتمارس دورها الإيجابي الفاعل على كافة المستويات.
إن اليوم الوطني ليس مناسبة، بل ذكرى زاخرة بكل المعاني والدلالات التي تجسد معنى الوطن والمواطنة الصادقة. ويعوزني في هذه المناسبة التاريخية المجيدة أن أُشير بكل فخر واعتزاز إلى النقلة النوعية والإنجازات الكبيرة التي أُحرزت في مجال الخدمة البريدية، وما حققته من انتشار في كل أرجاء المملكة، وأن أُشير إلى الدعم اللامحدود الذي تحظى به هذه الخدمة من حكومة مولاي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله. فبفضل هذا الدعم استطاعت مؤسسة البريد السعودي أن تطور خدماتها لتواكب النهضة التي يحققها الوطن على كافة الأصعدة التنموية. كما لا يفوتني أن أهيب بالزملاء في الأسرة البريدية أن يضاعفوا من جهودهم للارتقاء بمستوى الخدمة البريدية وفاءً للوطن في يومه المجيد، الذي أسأل الله تعالى أن يعيده علينا كل عام والوطن يزهو بالخير والنماء، وأن يعيننا جلت قدرته على تحقيق طموحات وتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- الرامية إلى تدعيم نهضة المؤسس، وترسيخ عزَّته ومكانته العظيمة؛ إنه سميع مجيب.

* رئيس مؤسسة البريد السعودي

الصفحة الرئيسية

توجه جميع المراسلات التحريرية والصحفية الى chief@al-jazirah.com.sa عناية رئيس التحرير
توجه جميع المراسلات الفنية الى admin@al-jazirah.com.sa عنايةمدير وحدة الانترنت
Copyright 2004, Al-Jazirah Corporation, All rights Reserved